منتدى المراة المسلمة

عالم المراة المسلمة : دينها, اسرتها , جمالها , بيتها , اشغالها المنزلية و اليدوية ...
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 دروس من هجرة المصطفى صلى الله عليه وسلم

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
hebaa
Admin
avatar

عدد الرسائل : 474
تاريخ التسجيل : 11/04/2006

مُساهمةموضوع: دروس من هجرة المصطفى صلى الله عليه وسلم   الثلاثاء 20 يونيو - 14:13

:emoticon2


في ذكرى الهجرة وبداية عام هجري جديد يتذكر الإنسان هذه الذكريات ، فمن يقرأ كتب السيرة ويعيش مع حياة رسول الله صلى الله عليه وسلم ـ ويقرأ عن فترة البعثة الأولى ، يجد أن رسول الله تحمل من الأذى الكثير ، فلقد اتهم بأنه ساحر وبأنه شاعر إلى غير ذلك ، واستخدم كفار قريش كل الأساليب ، لكي يثنوه عن مبدئه فلم يرجع ولم يتهاون في تبليغ دعوة رب العالمين للناس ، ولذلك رسول الله صلى الله عليه وسلم من الأنبياء الخمسة ، الذين أطلق عليهم أولو العزم ـ والسبب صبرهم وتحملهم الكثير من الإيذاء والاضطهاد المستمر .
نتذكر في ذكرى الهجرة النبوية ـ مبدأ الثبات على المبدأ ، ففي سبيل هذا المبدأ تحمل رسول الله صلى الله عليه وسلم المقاطعة هو والمسلمون ، صبروا وتحملوا وفي هذا نموذج للمسلم ألا يضعف أمام كيد الشيطان وأمام كيد اعداء الاسلام ، وطالما أنه على الحق فان الله سينصره ـ ويقتدى بذلك بهدى المصطفى صلى الله عليه وسلم ، وفي ذكرى الهجرة يعلمنا رسول الله ان المسلم اذا عزم على فعل أمر من الأمور لابد ان يخطط له ويدرسه ويستعين على قضاء حوائجه بالكتمان ، حتى يتم الأمر كما هو مرسوم له ـ وشيء مهم جدا أن يختار الرفيق قبل الطريق ، فعندما اختار رسول الله صلى الله عليه وسلم أبا بكر الصديق ، ليكون رفيقا له في السفر كان الاختيار في محله ، فهذا أبو بكر عليه رضوان الله سخر كل ما يملك في خدمة رسول الله صلى الله عليه وسلم ، سخر ماله وأولاده ليكونوا جنودا مجهولين في هذه المرحلة ، وبالفعل تحقق ذلك ، فعبدالله بن ابي بكر يرعى الغنم ويتسمع أخبار مكة ، ويبلغها للرسول ولوالده في الغار كل ليلة ، واشتغلت اسماء وعائشة رضي الله عنهما بتجهيز الطعام كل يوم ، ويحمله لهما عبدالله في المساء .
ثم لا مانع أن يدافع المسلم عن نفسه في الحرب ، بكل السبل التي تكفل له النجاح في مهمته ، وهذا ما كان عليه رسول الله مع صاحبه ، لقد اختار الصاحب الحقيقي الذي انطبقت عليه كل المواصفات ، فها هو ابو بكر رضي الله عنه في الطريق ، من شدة حبه لرسول الله صلى الله عليه وسلم ، وخوفه على حياته يمشى في الأمام ثم يرجع الى الخلف ، لظنه أن الأعداء سيأتون من الخلف أو الأمام ، ويدخل الغار قبل رسول الله صلى الله عليه وسلم ، لينظفه من كل شيء يمكن أن يضر بالحبيب صلى الله عليه وسلم . ونتعلم من الهجرة النبوية مدى صدق رسول الله وأمانته ، فها هو يوصي سيدنا عليا كرم الله وجهه ، بأن يبيت في مكانه حتى يؤدى الصدقات والودائع لأصحابها ، حتى يكون كما هو عند حسن ظن الناس ، فمع أن كفار مكة كانوا يتهمونه بكل الاتهامات ، ومع هذا كان الواحد فيهم إذا اراد أن يضمن أمانته فلا يضمنها الا عند رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وكان بإمكان رسول الله أن يأخذ هذه الوادئع عوضا عما تركه ، ولكنه القدوة العظمى لنا صلى الله عليه وسلم ، يعلمنا ـ أداء الأمانة إلى من ائتمنك ، ولا تخن من خانك .هذه بعض أخلاق رسول الله صلى الله عليه وسلم ( لقد كان لكم في رسول الله اسوة حسنة لمن كان يرجو الله واليوم الآخر).
ومن الدروس المستفادة من الهجرة أن نتذكر أن المسلم لا يضعف ، واذا لم يجد لنفسه مكانا في أرضه لكي يخدم دعوته ، فأرض الله واسعة قال تعالى: (ان الذين توفاهم الملائكة ظالمي أنفسهم قالوا فيما كنتم قالوا كنا مستضعفين في الأرض قالوا ألم تكن ارض الله واسعة فتهاجروا فيها) (النساء ـ 97). الاسلام يعيب على المسلم أن يضعف ويستسلم ويقول كنت ضعيفا ، كلا المسلم قوى بعقيدته قوى بايمانه قوى بتوكله على الله ، قوى بإخوانه المسلمين في كل مكان ، فعندما وجد رسول الله صلى الله عليه وسلم أن مكة ، لم يعد فيها فرصة لتبليغ الدعوة تركها وهاجر الى المدينة المنورة ، وهناك كان العوض والبديل ، في رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه وهم الأنصار عليهم رضوان الله أجمعين .
نتذكر في الهجرة النبوية ، في هذه المناسبة العظيمة ، نتذكر مدى حب المؤمن لأخيه المؤمن ولقد ضرب الأنصار أروع الأمثلة في التضحية والفداء ، لدرجة أن سعد بن الربيع يقول لأخيه عبد الرحمن بن عوف ، بعد أن آخى رسول الله بينهما ، هذه اموالي وعندى زوجتان اختر أيهما فاطلقها لك ، وبعد انتهاء عدتها تزوج منها ، أي ايمان هذا؟ أي ايثار هذا ؟ الله أكبر حب في الله ومن أجل الله تعالى ، ولذلك أثنى الله عليهم .

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mouslima.bbfr.net
 
دروس من هجرة المصطفى صلى الله عليه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى المراة المسلمة :: الأركان العامة :: المنتديات الاسلامية-
انتقل الى: