منتدى المراة المسلمة

عالم المراة المسلمة : دينها, اسرتها , جمالها , بيتها , اشغالها المنزلية و اليدوية ...
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 الاستغفار دواء لكل داء

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
hebaa
Admin
avatar

عدد الرسائل : 474
تاريخ التسجيل : 11/04/2006

مُساهمةموضوع: الاستغفار دواء لكل داء   الجمعة 1 يونيو - 6:27

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


مجموعه من الإستغفارات

استغفر الله العظيم الذي لا اله الا هو الحي القيوم وأتوب إليه من جميع المعاصي والذنوب , وأتوب اليه من جميع ماكره الله قولاً وفعلاً وسمعاً وبصرا,,

اللهم أني استغفرك لما قدمت وما أخرت وما أسرفت وما أعلنت وما أنت أعلم به مني , أنت المقدم وأنت المؤخر وانت على كل شيء قدير ,,

اللهم أني أستغفرك من كل ذنبٍ تبت منه إليك ثم عدت فيه , وأستغفرك لما أردت به وجهك الكريم فخالطه ماليس لك فيه رضى ,

وأستغفرك بما وعدتك به نفسي ثم أخلفتك وأستغفرك لما دعاني إليه الهوى من قبل الرخص مما اشتبه عليه وهو عندك محظور ,,

وأستغفرك من النعم التي أنعمت بها علي فصرفتها وتقويت بها على المعاصي , واستغفرك من الذنوب التي لايغفرها غيرك ولا يطّلع عليها أحداً سِواك ولا يسعها إلا رحمتك وحلمك ولا ينجّي منها إلا عفوك ,,

واستغفرك من كل يمينٍ حلفت به فحنثت فيها وأنا عندك مؤاخذٌ بها , واستغفرك يا إلهي أنت عالم الغيب والشهاده من كل سيئة عملتها في بياض النهار وسواد الليل في ملأ وخلاء وسراً وعلانيه وأنت إليّ ناظر إذا ارتكبتها , وترى ما أتيته من العصيان عمداً أو خطأ أو نسيان يا حليم ياكريم ,,

وأستغفرك يا الله لا إله إلا انت سبحانك إني كنتُ من الظالمين , ربِ أغفرلي و ارحمني وتب علي وأنت خير الراحمين ,

واستغفرك من كل فريضة وجبت عليّ في أناء الليل واطراف النهار فتركتها عمداً أو خطأ أو نسياناً أو تهاوناً وأنا مسؤولٌ بها ومن كل سنن سيد المرسلين وخاتم النبيين محمد صلى الله عليه وسلم فتركتها غفلة أو سهواً أو جهلاً أو تهاوناً قلّت أو كثرت وأنا عائدً بها ,,

واستغفرك لا إله الا أنت وحدك لا شريك لك سبحانك رب العالمين لك الملك ولك الشكر وأن حسبنا الله ونعم الوكيل نعم المولى ونعم النصير ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم وصلي وسلم على سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم.

أحوال و أوقات يستحب فيها الاستغفار




الاستغفار مشروع في كل وقت , و هناك أوقات و أحوال مخصوصة يكون للاستغفار فيها مزيد فضل و من هذه الأوقات :

- بعد الفراغ من أداء العبادات :و يستحب الاستغفار لما يقع فيها خلل أو تقصير في أداء العبادة قال الله عز و جل : ( ثُمَّ أَفِيضُواْ مِن حَيثُ أَفَاضَ النَّاسُ وَاستَغفِرُوا اللَّهً إنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ {199} ) (1) .

وهذه الآية الكريمة جاءت في الحديث القرآني عن الحج خاصة بعد طواف الإفاضة فهنا يأتي الاستغفار لما يكن قد حدث من خلل أو تقصير في أداء العبادة .

كما شرع الاستغفار بعد الفراغ من الصلوات الخمس فقد كان النبي صلى الله عليه و سلم إذا سلم من الصلاة المفروضة يستغفر الله ثلاثاً لأن العبد عرضة لأن يقع منه نقص في صلاته بسبب غفلة أو سهو .
- الاستغفار بالاسحار :قد أثنى الله عز و جل على عباده الذين يستغفرون في هذا الوقت المبارك بقوله عز و جل ( الصَّابِريِنَ و الصَّادِقِينَ و القانِتِينَ و المُنفِقِينَ و المُستَغفِرِينَ بِالأَسحَارِ {17} ) (2) .و قال عز و جل : ( كَانُوا قَلِيلاً مِّن الَّيلِ مَا يهجَعُونَ {17} و بِالأسحَارِ هُم يَتَغفِرُونَ {18} ) (3) .
و قد جاء في تفسير قوله عز و جل حكاية عن يعقوب - عليه السلام - : ( قَالَ سَوفَ أَستَغفِرُ لَكُم رَبِّي إِنَّهُ هُوَ الغَفُورُ الرَّحِيمُ {98} ) (4) أنه أخر الاستغفار إلى وقت السحر (5) و السبب في فضلية هذا الوقت أن الله عز و جل يستجيب فيه الدعاء و يعطي فيه السائل و يغفر فيه للمستغفر .

عن أي هريرة - رضي الله عنه - أن الرسول صلى الله عليه و سلم قال : " ينزل ربنا كل ليلة إلى السماء الدنيا حين يبقى ثلث الليل الآخر فيقول : من يدعوني فاستجيب له ؟ من يسألني فأعطيه ؟ من يستغفرني فأغفر له " (6) .

عن خالد بن معدان : " يقول الله عز و جل إن أحب عبادي إلي المتحابون بحبي المتعلقة قلوبهم بالمساجد و المستغفرين بالأسحار " (7) .
- في ختم المجالس :و ذلك عندما يقوم الإنسان من مجلسه خاصة إذا كان مع إخوانه أو في اجتماع أو في عمله , لحديث عائشة - رضي الله عنها - قالت : ما كان رسول الله صلى الله عليه و سلم يقوم من مجلس إلا قال : " سبحانك اللهم ربي و بحمدك , لا إله إلا أنت استغفرك ربي و أتوب إليك " , فقالت يا رسول الله ما أكثر ما تقول هؤلاء الكلمات إذا قمت قال : " لا يقولهن من أحد حين يقوم من مجلسه ! إلا غفر له ما كان في ذلك المجلس " .

فهذه فرصة عظيمة ينبغي ألا يغفل عنها المسلم خاصة في مجالسنا التي يكثر فيها الكلام و يقع من الإنسان فيها ما الله به عليم .
- الاستغفار للأموات :كان النبي صلى الله عليه و سلم إذا فرغ من دفن الميت وقف عليه فقال : " استغفروا لأخيكم و سلوا له التثبيت , فإنه الآن يسأل " (9) .

فما أحوج الميت في هذا الموقف العصيب إلى الاستغفار و طلب المغفرة من الله عز و جل له لذا كان النبي صلى الله عليه و سلم يستغفر للأموات إذا زارهم و وقف على قبورهم .

منقوووول

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mouslima.bbfr.net
 
الاستغفار دواء لكل داء
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى المراة المسلمة :: الأركان العامة :: المنتديات الاسلامية-
انتقل الى: